المرحلة الأخيرة من تحدي تطبيقات ألعاب الموبايل في الأردن

يشهد هذا الأسبوع في مختبر الألعاب الأردني المرحلة  الثالثة والأخيرة من معسكرات التدريب الخاصة بالدورة العاشرة لبرنامج تحدي التطبيقات الأردني حيث انتهت فعاليات المرحلة الثانية من الدورة العاشرة لتحدي تطبيقات العاب الموبايل يوم الخميس في اقليم الشمال والتي شملت على تنظيم أسبوع تدريبي كامل على اساسيات تصميم وتطوير تطبيقات العاب الهواتف الذكية والتي تتركز هذا العام على تطوير ألعاب بإستخدام تكنولوجيا الواقع الإفتراضي. 

ويعتبر اقليم الشمال المحطة الثانية لتحدي تطبيقات العاب الموبايل – وهي مبادرة من مبادرات صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية –  وذلك بعدما انجزت المبادرة المرحلة الثانية في اقليم الجنوب الأسبوع الماضي بخمسة أيام تدريبية على تصميم وتطوير العاب الموبايل، فيما ستنظم المرحلة الأخيرة من المبادرة في محافظات اقليم الوسط غداً الأحد في مختبر الألعاب الأردني بعّمان بمشاركة ثمانية مدارس تأهلت لهذه المرحلة. 

وقد شارك في المخيم التدريبي المنعقد في اقليم الشمال والجنوب ثمانية مدارس حكومية ضمت طلاب ضمن المرحلة العمرية من 14 سنة الى 16 سنة، وهي المدارس التي تاهلت من محافظات الشمال والجنوب للمشاركة في المرحلة الثانية من المبادرة. 

وقال الشريك التقني لمختبر الألعاب الإلكترونية- المدير التنفيذي لشركة “ميس الورد”، نور خريس، أمس ان مبادرة تحدي تطبيقات العاب الموبايل تواصل فعالياتها حيث تنعقد حاليا المرحلة الثانية منها – وهي عبارة عن المخيم التدريبي المتخصص –  للتعرف على آليات تصميم وتطوير الالعاب وبيّن خريس بان المعسكرات التدريبية تشمل تعريف وتدريب الطلبة المشاركين م بخطوات تطوير اللعبة والتي تبدأ من البحث وتحليل الأفكار وايجاد أفضل الطرق لكتابة القصة التفاعلية الخاصة باللعبة، والتدريب على البرمجة عبر محرك الالعاب ” يونيتي”.

واشار الى ان العنوان العريض للالعاب التي سيطورها الطلاب هو ” المواطنة” وسيتم التركيز على تطويع تقنية الواقع الافتراضي في تطوير الالعاب.

وتنعقد مسابقة “تحدي تطبيقات الموبايل” سنويا منذ العام 2011 كأحد برامج صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية من خلال مختبر الالعاب الإلكترونية الأردني وباشراف تقني من شركة ” ميس الورد Maysalward ” الأردنية المتخصصة في العاب الموبايل، وذلك للمساهمة في بناء قدرات الطلبة في مجال تصميم وتطوير التطبيقات على اجهزة الهواتف الذكية وبناء مهارة الابتكار لديهم اضافة الى اكسابهم لعدد من المهارات الاخرى التي تنعكس ايجابياً على مستقبلهم كالعمل بروح الفريق وتحمل المسؤولية. 

 قال خريس بان الطلاب والفرق المشاركة في المرحلة الثانية وهي المعسكرات التدريبية ستعطيهم فكرة وخبرة وتدرب على تطوير العاب موبايل، حيث سيعطى هؤلاء الطلاب فترة شهر ونصف الشهر لتطوير العابهم الخاصة والتقدم بها للمشاركة في المرحلة النهائية.

واوضح بان المرحلة النهائية تتضمن اختيار افضل الالعاب من كل اقليم حيث سيجري اختيار فائز اول من كل اقليم، حيث سيجري الاعلان عن اسماء الفائزين في قمة الالعاب الالكترونية التي تنعقد سنويا في عمان خلال فترة الربع الثالث او الرابع من كل عام.

مصدر: الغد – ابراهيم المبيضين

لن يتم نشر عنوانك الإلكتروني. الحقول المشار إليها مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

بوكت جيمر الشرق الأوسط

مجانى
عرض