كيف ستنفق Peak Games في حربها الجديدة مبلغ 100 مليون دولار؟

من الواضح أن خبر إنفاق Zynga ل100 مليون دولار في شراء حافظة بطاقات Peak Games وألعاب الألواح ما هو إلا خطوة أخرى لإنعاش الشركة الأمريكية.

لا يوجد خطأ في ذلك وخاصةً في ضوء الصفقة التي أعلنت عنها Zynga كجزء من بياناتها المالية القوية للربع الثالث من العام المالي 2017..

مع ذلك، فإن مثل هذه الرواية تتجاهل عناصر أخرى من الصفقة: كانت Peak Games تبيع أصلًا بمبلغ 100 مليون دولار، لماذا؟

إلى حدٍ ما، فإن الإجابة هي لماذا لا تبيع ما يمكنك أن تجني من خلاله 100 مليون دولار؟ ولكن مرة أخرى، هذه ليست الإجابة الكاملة.

لفهم المزيد، نحتاج إلى النظر بشكل أعمق في أعمال Peak Games التجارية.

قطعة أخرى في الأحجية

بعد إنهاء الصفقة في وقتٍ لاحقٍ من هذا العام، سيتم ترك Peak Games بشكلٍ فعال مع لعبتي هاتف محمول هما Toy Blast و Toon Blast.

وقد نجحت لعبتا الألغاز هاتين في تحقيق النجاح، حيث حققت لعبة Toy Blast مركزًا متقدمًا وهو الخامس في التصنيف العالمي لأفضل لعبة في الولايات المتحدة في نوفمبر 2016.

تتوقع Peak Games مضاعفة عدد جمهورها في الولايات المتحدة على مدار الإثنى عشر شهرًا القادمة.

تم إصدار Toon Blast في أغسطس 2017 وبدأ سهمها في الصعود في الرسوم البيانية أيضًا مما أدى إلى تحقيقها مركزًا متقدمًا ضمن أكبر 20 لعبة في الولايات المتحدة في منتصف شهر نوفمبر (هذا الأسبوع في الواقع).

مما لا شك فيه أن سوق أمريكا الشمالية يجني الغالبية العظمى من إيرادات Peak ومن الواضح أن هذا هو المكان الذي ستستثمر فيه تحديها الجديد.

فهي تتوقع مضاعفة عدد جمهورها في الولايات المتحدة على مدار الإثنى عشر شهرًا القادمة.

إنها خطة جريئة لا سيما وأن Peak ليست مطور ألعاب الألغاز (الأحاجي/ puzzles ) الوحيدة التي تحقق نجاحًا كبيرًا في سوق الهاتف المحمول في الولايات المتحدة.

تتنافس ألعاب Homescapes التابعة لشركة Playrix و Gardenscapes و Toy Blast التابعة لشركة Peak ضمن أفضل 20 لعبة في الولايات المتحدة، بينما تُصنف لعبة Cookie Jam التابعة لشركة Jam City ضمن أفضل 50 مؤدٍ

يمكن القول أن ستوديو Playrix الروسي يؤدي بشكلٍ أفضل من Peak مع عنوان Gardenscapes الخاص به بشكلٍ مشابه للعبة Toy Blast من حيث وضع مخطط الرسم البياني، بينما يعتبر الإصدار الجديد Homescapes بالفعل أفضل منهما.

من هو المتصدر؟

سواء كانت أي من هاتين الشركتين تستطيع التنافس بالفعل مع شركة King رائدة السوق، إلا أنها لا تزال تثير التساؤل.

لقد نجحت لعبة Candy Crush Saga التي تمت إعادة تنشيطها في احتلال المركز الأول كأفضل لعبة جنيًا للأرباح في الولايات المتحدة، ووفقًا للبحث الذي أجرته Verto Analytics، فإن King تملك خمسة ألعاب ألغاز (لأحاجي/ puzzles) أخرى مع أكثر من مليون فردٍ لاعب في الولايات المتحدة.

إنها المطور الوحيد لهذه الألعاب التي لديها أكثر من 5 ملايين شخص (لدى Candy Crush Saga حوالي 9.7 مليون و Candy Crush Soda Saga حوالي 7.3 مليون).

وقد أجري بحث Verto Analytics قبل إصدار Toon Blast و Homescapes

في هذا السياق، يبدو أن الخاسر الأكبر في هذه السوق التي تشهد منافسة متزايدة هي لعبة Jam City الأمريكية.

لقد فشلت في البناء على الأساس الذي تم تقديمه من خلال لعبتها التي تم تصنيفها ضمن أفضل 50 لعبة إجمالاً من ألعاب الألغاز (لأحاجي) Cookie Jam، على الرغم من أنها صنفت ضمن أفضل 50 لعبة إجمالاً في شكل Panda Pop.

وحيث سيترك هذا الموقف من إطلاق سوق الأوراق المالية المخطط له لعام 2019 الخاص بها غير واضح، ولكن قيمة Playrix تتصاعد بسرعة، وهذا هو مسار تسويق Peak Game الذي تبلغ قيمته 100 مليون دولار ويبدو أنه من المؤكد تمكنه من المحاكاة سواء مع ألعابه الحالية والقادمة.

لن يتم نشر عنوانك الإلكتروني. الحقول المشار إليها مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

بوكت جيمر الشرق الأوسط

مجانى
عرض