هل لا زالت ألعاب البحث عن الأشياء المخفية تحقق نجاحًا؟

تعتبر فئة ألعاب البحث عن الأشياء الخفية صعبة التعريف دومًا لكونها تنتمي لسلالة ألعاب المغامرة التقليدية التي تعتمد على الإشارة والنقر، فعادةً ما يقوم اللاعب في لعبة إيجاد الأشياء المخفية بإجراء مسح شامل للمحيط للعثور على عناصر محددة لتحقيق التقدم بشكل مستمر.  

برز هذا النوع لأول مرة من خلال ناشري الألعاب التقليدية الأوائل مثل G5 Entertainment وBig Fish Games، التي تم إنشاؤها في عام 2001 و2002 على التوالي،حيث تم إصدار ألعاب مدفوعة للكمبيوتر PC

يبدو هذا الموذج بالنسبة للجميع قديمًا في الوقت الحالي وتبقى تنزيلات ألعاب الكمبيوتر المدفوعة من خلال البوابة الإلكترونية الخاصة بـ Big Fish جزءًا مهمًا من أعمال الشركة.

وحتى على الهاتف المحمول، قامت كل من Big Fish Games و G5 Entertainment بإصدار ألعاب البحث عن الأشياء المخفية المدفوعة مؤخرًا بحلول عام 2017.

لكن حتمًا، وكما هو الحال في جميع الألعاب الإعتيادية، فقد أدى ظهور الألعاب المجانية لازدهار مجال ألعاب البحث عن الأشياء المخفية.

ارتباك

من الواضح أن ذلك لم يكن إنتقالًا سلسًا، في عام 2014  كانت G5 Entertainment  تتعرض للخسائر مع بدء دخولها مجال الألعاب المجانية ولكن في عام 2017، ارتفع سعر سهمها بنسبة 209%.

وفقًا لبيانات App Annie والتي هي ضمن أعلى 100 شركة ربحاً في الولايات المتحدة واليابان، فإن لعبة  Hidden City هي الرقم واحد.  ربما يكون النموذج قد تغير، ولكن من الواضح أن الشغف بألعاب البحث عن الأشياء المخفية ما زال مستمرًا.

وفي مجال الألعاب المجانية المختصة بالبحث عن الأشياء المخفية للهاتف المحمول،  قد تكون Big Fish Games معروفة بشكلٍ أفضل من لعبة الكازينو الاجتماعية Big Fish Casino أو لعبة مطابقة الأشكال الثلات Gummy Drop، ما زالت الشركة تقوم بإصدار المزيد من ألعاب البحث عن الأشياء المخفية على منصتها أكثر من أي نوع آخر.

مع ذلك، فإن Big Fish Casino لم تشترك في الألعاب المجانية بنفس طريقة G5 Entertainment، مع عناوينها المخفية فقط لتقديم إصدارات تجريبية مجانية مع إلغاء قفل لعبة مدفوعة بالكامل.

ربما تُقنع حظوظ G5 المحسّنة الشركة بتغيير المسار.

الفصل التالي

في الواقع، لا تشترك G5 وحدها في إنتاج ألعاب الأشياء المخفية المجانية الناجحة. أحد أكثر المطورين نجاحًا في هذا الفضاء هو الاستوديو الألماني Wooga، المسؤول عن عنوان مثل Pearl’s Peril، الذي تم إصداره عام 2013.

تم إطلاق اللعبة عالميًا بدون إنشاء iOS، وبديلاً عن ذلك، تتوفر تطبيقات منفصلة مختلفة لأجهزة iPhone وiPad. ربما يكون من المفهوم أن اللعبة تحقق أداءً أفضل على جهاز iPad، وهو ما يمثل تفوقًا بشكلٍ منتظم داخل أفضل 50 موقعًا في الولايات المتحدة.

لن يتم نشر عنوانك الإلكتروني. الحقول المشار إليها مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

بوكت جيمر الشرق الأوسط

مجانى
عرض